في حكاية الكرسي و الهاتف،

janvier 22, 2020 0 Par Abdelkarim

في حكاية الكرسي و الهاتف، هل لاحظ أحد كرسي الوالي الفاخر
لا أحب الإستعراضات الأردوغانية، صوروني راني نخدم